هيستيريا حكام صنعاء دليل ان الوحدة انتهت

بواسطة لطفي شطارة

من وجهة نظري الوحدة انتهت منذ إعلان اليمن دولة اتحادية .. ومنذ انقلاب أنصار الله واعلانهم الدستوري وتحالفهم الآن مع المخلوع علي عبدالله صالح هو لاستعادتها بالقوة بعد أن خسروها بالحوار ..
خروج الرئيس عبدربه منصور هادي من قبضة أنصار الله قلب الموازين على من أراد استعادة الوحدة الاندماجية بالاتحادية التي تعني إتحاد بين دولتين لأن قرار تقسيم الأقاليم إلى ستة لم يكن ضمن مخرجات الحوار التي نصت بأن اليمن دولة اتحادية دون أن يحدد عدد الأقاليم .. قلت في منشور سابق أن الشماليين بلعوا الطعم في الحوار وما يقوم به أنصار عبدالملك الحوثي والمخلوع صالح دليل على إدراكهم المتأخر لذلك الطعم.
ما يجري اليوم هو فك عقد الوحدة بشكل سلس سينتهي المطاف بخيارين لا ثالث لهما .. دولة اتحادية من ثلاثة أقاليم .. إقليمين في الشمال واقليم في الجنوب بحدود 90 .. أو فك ارتباط سلس للوحدة وعودة الدولتين السابقتين بحدود 1990 .. هادي يضغط لاستئناف الحوار بعد نزع سلاح أنصار عبدالملك الحوثي وان يكون الحوار خارج صنعاء وهو ضغط يزيد من تحالف من بلعوا طعم الحوار وجعلهم هم من يرتكب اية حماقة ستؤدي في النهاية إلى التعجيل بدل تأجيل إستعادة دولة الجنوب .
اللحمة الجنوبية مطلوبة هذه الأيام والسمو فوق الصغائر من أجل الجنوب وللجنوب فقط.

مواضيع قد تهمك ايضا

Leave a Comment