راجح بادي :بدأنا الاقتراب من نقطة النهاية لإنهاء الأزمة في البلاد.

بواسطة مدير التحرير

متابعات:

اكد راجح بادي المتحدث باسم الحكومة اليمنية اليوم الخميس، أن ما تحقق اليوم في ملف الأزمة اليمنية يشير إلى قرب الوصول لخط النهاية لإنهاء الخلافات الداخلية، مشيراً إلى أن ”الاتفاق الجديد ينص على فض النزاع في أبين، وإعادة تمركز القوات بها لإنهاء أي بؤر للنزاع“.

وقال بادي، في تصريح له: إن ”بدأنا الاقتراب من نقطة النهاية لإنهاء الأزمة في البلاد، وقطعنا الجزء الأكبر لطي صفحة الخلاف بين المكونات اليمنية“، شاكرا السعودية لمساهمتها في إتمام اتفاقات حل الأزمة.

وقال متحدث الحكومة إن ”المواطنين يضعون آمالهم على الحكومة اليمنية الجديدة، فالمرحلة المقبلة ستشهد تغيرات بشكل كبير، مضيفا ”قطعنا الجزء الأكبر لطي صفحة الخلاف بين المكونات اليمنية“

وأكد بادي أن ”اليمنيين قرروا التوحد لمواجهة المشروع الإيراني الذي كشف توحشا كبيرا في الفترة الأخيرة“، لافتا إلى أن ”اتفاق الرياض فسر موقف المحافظين في المحافظات الجنوبية“.

وأضاف: ”انتهينا من تجهيز القائمة النهائية لمن يتولون مناصب الحكومة الجديدة ونعمل من أجل تسريع تشكيل الحكومة الجديدة لمواجهة الحوثيين“.

يذكر أن التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، أعلن في وقت سابق الخميس، استيفاء كافة الترتيبات اللازمة لتنفيذ آلية تسريع اتفاق الرياض، اعتباراً من اليوم، وتوافق المكونات السياسية على تشكيل الحكومة اليمنية من 24 وزيرا من ضمنهم وزراء المجلس الانتقالي الجنوبي.

وأكد التحالف، في بيان مقتضب، استيفاء كافة الخطط العسكرية والأمنية لتنفيذ الشق العسكري والأمني وتولي قوات التحالف الإشراف على تنفيذ فصل القوات العسكريه في أبين وإعادة انتشارها للجبهات وتولي قوات التحالف الإشراف على إخراج القوات العسكرية من عدن إلى خارجها.

ورأى التحالف ”استمرار دعم الوحدات الأمنية وقوات مكافحة الإرهاب لحفظ الأمن والاستقرار، على أن يتم الإعلان عن الحكومة المشكلة فور اكتمال تنفيذ الشق العسكري خلال أسبوع“.

مواضيع قد تهمك ايضا

Leave a Comment