الحكومة اليمنية تقر بأهمية الدور الإماراتي في حماية مأرب

بواسطة متابعات اخبارية

المصدر : ارم نيوز

أقرت الحكومة اليمنية ممثلة بمحافظ مأرب سلطان العرادة، بأهمية الدور الذي كانت تلعبه القوات الإماراتية في حماية مدينة مأرب من هجمات الحوثي.

ويأتي ذلك رغم ما كان الدور الإماراتي يتعرض له من حملات تشويه ممنهجة، على مدى سنوات من قبل أطراف كثيرة في الحكومة الشرعية، وصلت إلى حد مطالبة الإمارات بالانحساب من اليمن.

وقال العرادة في حوار مصور مع مركز صحفي يمني: إن ”المضادات أو الباتريوت الذي كان موجودًا لمواجهة صواريخ الحوثي الباليستية، انعدم من مأرب.. عندما انسحب الأشقاء الإماراتيون، أخذوا الباتريوت معهم، ولم يعد هناك أي شيء من هذا النوع في مأرب“.

وهذه أول مرة يتحدث فيها مسؤول في الشرعية بهذا المستوى، عن الدور الإماراتي في مناطق الشمال، وأهميته في حماية مأرب، بينما كانت حملات التشويه المدعومة من أطراف في الشرعية، تتجاهل هذا الدور، وتزعم تواجد الإمارات في الجنوب -فقط- وأنها تسعى لدعم الانفصال هناك.

وقال العرادة أيضًا: إنه ”لاشك أن دعم التحالف مهم، لعدم التكافؤ في المعركة في الميدان، من حيث المعدات والآليات، فالحوثي أخذ مقدرات الدولة واستخدمها ضد الدولة، إضافة إلى الدعم الإقليمي الذي يصله من الدول المساندة له، وعلى رأسها إيران“.

وأوضح: أنه ”لولا وجود الطيران لكان الأمر مختلفًا حقيقة، والحوثي يسعى بشكل مستمر أن يوقف الطيران بأي وسيلة، وبأي ضغط محلي ودولي، من أجل أن يوقف التحالف الطيران، ليخلو له الجو لآلياته ومعداته، بدءًا بالصاروخ، ومرورًا بالمدفعية وانتهاء بالآليات والدبابات على الأرض، ولكن الطيران له دور كبير في هذا الجانب، لحماية المواطن اليمني، وحماية المناطق التي لا تزال تحت سيطرة الشرعية“.

مواضيع قد تهمك ايضا

Leave a Comment