العود: يجب توفير المعلومات والدعم الفني للدول المطلة على المحيط الهندي لمواجهة كورونا

بواسطة المحرر

م/ سبأ نت

اكد وكيل وزارة الخارجية السفير أوسان العود، على أهمية توفير المعلومات والدعم الفني والتدريب للبلدان الأعضاء في رابطة الدول المطلة على المحيط الهندي بما يمكنها من الاستجابة الفاعلة لمواجهة جائحة كورونا الى جانب مساعدتها في توفير اللقاحات ضد الفيروس.

جاء ذلك خلال كلمة اليمن التي القاها عبر الاتصال المرئي في الاجتماع الوزاري العشرين لرابطة الدول المطلة على المحيط الهندي الذي استضافته الامارات ـ الرئيس الحالي للرابطة ـ والذي انعقد تحت شعار “تعزيز المصير والطريق المشترك الى الازدهار في المحيط الهندي”.

واضح العود ان ان الحكومة اليمنية تولي أهمية كبيرة للرابطة وتشارك في العديد من الاجتماعات والبرامج التي تنظمها رغم الصعوبات التي تواجهها بسبب الوضع الصعب في اليمن.

واعرب عن تقدير اليمن للحكومة الهندية وسكرتارية الرابطة لاستضافة وتنظيم ورشة العمل الثانية لبناء القدرات لخبراء مصايد الأسماك من اليمن والصومال والتي عقدت في كوتشي – الهند خلال نوفمبر من العام الماضي.. معبرا عن امتنانه لإيطاليا على إبداء اهتمامها باستضافة البرنامج الثالث والذي سيركز على دعم مصايد الأسماك وسلسلة التبريد في صناعة المأكولات البحرية.

ولفت وكيل وزارة الخارجية الى ان منطقة المحيط الهندي تواجه العديد من التحديات التي تتطلب المعالجة وان تعزيز التعاون مع شركاء الحوار سيوفر فرصة للتغلب على هذه التحديات وتعزيز النجاحات القائمة.

وتطرق الى ما تعرضت له جزيرة سقطرى والساحل الشرقي لليمن وبعض دول الإقليم في السنوات الأخيرة، بسبب عدد من الاعاصير، وافتقار بعض البلدان ، بما في ذلك اليمن ، إلى القدرات اللازمة لمواجهة مثل هذه الكوارث.. داعيا لتنظيم برامج خاصة لإدارة مخاطر الكوارث بالتعاون مع شركاء الحوار لبناء القدرات في هذا المجال.

واكد دعم اليمن لطلب كل من السعودية وروسيا للانضمام كشركاء حوار للرابطة لما سيمثله ذلك من إضافة هامة إلى رابطة الدول المطلة على المحيط الهندي لا سيما في المجالات ذات الاهتمام المشترك.

مواضيع قد تهمك ايضا

Leave a Comment